سيرة ذاتية

عبدالله بن مساعد أبا الخيل
* تخرجت في قسم الإعلام في جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية، من شعبة الصحافة والعلاقات العامة.
* عينت بعدها معيداً في القسم نفسه. وبعد تحول القسم إلى كلية انضممت لقسم الصحافة والنشر الالكتروني
*عملت في بعض المؤسسات الإعلامية، وتعاونت مع عدد من أقسام العلاقات العامة .
* ابتعثت لدراسة الماجستير والدكتوراه في بريطانيا.
* حصلت على درجة الماجستير في تخصص الصحافة الدولية من جامعة ليدز البريطانية عام ٢٠١٠.

*رأست النادي السعودي في ليدز في عام ٢٠١٢

*رأست نادي الإعلاميين السعوديين في بريطانيا في عام ٢٠١٣

*بدأت العمل بشكل جزئي مع صحيفة الحياة عام ٢٠٠٦ في مكتب الرياض، وحالياً أترجم المواد الصحفية من بريطانيا

*  في مطلع عام ٢٠١٦ حصلت على درجة الدكتوراه في الاتصال الرقمي من جامعة سالفورد في بريطانيا.

  • أعمل حالياً أستاذا مساعداً في كلية الإعلام والاتصال في جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية في الرياض، ومستشاراً إعلامياً. 

3 تعليقات على “سيرة ذاتية

  1. ثبتك الله وجعل علمك عونا لك على طاعته ونفع بك البلاد والعباد واعدك سلما غانما لارض الوطن ماما

  2. أبو فيصل
    سيرته و أعماله أكبر من تسطّر في أحرف أو كلمات ،
    قد تكون معرفتي به بسيطة و ليست متعمقة ، لكني عرفت فيه الانسان الأديب المجدّد المبدع ، الثابت على مبدأه ، الراسخ في قيمه و أفكاره ، ” عبدالله ” كل من جلس معه أحبه ، لأنه – باختصار – يضيف لك ..
    متيقنٌ أن ” أباالخيل ” سيكون رقماً صعباً في عالم الإعلام الأكاديمي و التطبيقي ..

    هنيئاً لمجتمعنا بك ..
    و هنيئاً لي بصداقتك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.